رياضة

بايرن ميونيخ يبتعد بالصدارة و ليفاندوفسكي يحطم رقم #مولر

سجل الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي هدفه رقم 43 في الدوري الألماني لكرة القدم في العام 2021، ليحطم الرقم القياسي الذي كان يتشاركه مع أسطورة بايرن غيرد مولر الذي حققه في 1972، خلال فوز العملاق البافاري برباعية نظيفة ضد ضيفه فولفسبورغ في مباراته الأخيرة للعام، ضمن افتتاح منافسات المرحلة السابعة عشرة الجمعة.   وكاد أن يهدر ليفاندوفسكي هذه الفرصة بعد أن تحتم عليه الانتظار حتى الدقيقة 87 لتحقيق هذا الإنجاز الجديد، بعد أن سجل الأهداف الثلاثة الأولى توماس مولر (7)، الفرنسي دايو أوباميكانو (57) ولورا سانية (59).   وكان ليفاندوفسكي عادل رقم غيرد مولر عندما سجل ثنائية في الفوز الكاسح 5-0 على شتوتغارت الثلثاء، مقابل ثلاثية لسيرج غنابري.   وكان “ليفا” سجل 41 هدفاً الموسم الماضي في “بوندسليغا”محطماً الرقم القياسي في عدد الأهداف في موسم واحد والذي كان بحوزة الراحل “المدفعجي” مولر منذ موسم 1971-1972 عندما سجل 40 هدفاً.   ووصل العملاق البافاري إلى ختام مثالي للعام بانتصاره الخامس توالياً في الدوري والسابع في جميع المسابقات، بينها على وصيفه بوروسيا دورتموند في الدوري وبرشلونة الإسباني في دوري أبطال أوروبا ليختتم المجموعة بالعلامة الكاملة في الصدارة.   وكان ليفاندوفسكي إيجابياً ربما قبل المباراة بشأن تحطيمه للرقم القياسي ضد منافسه المفضل، إذ رفع بهدفه اليوم رصيده إلى 11 هدفاً في آخر 12 مباراة ضد فولفسبورغ في الدوري و25 في 25 مباراة في البلوندسليغا، بينها الخماسية التاريخية التي سجلها في غضون تسع دقائق بعد دخوله من مقاعد البدلاء ليقود فريقه للفوز 5-1 في أيلول (سبتمبر) 2015.   ورفع بايرن رصيده الى 43 نقطة بفارق تسع نقاط عن بوروسيا دورتموند الذي يحل على هرتا برلين السبت.   ودخل بايرن المواجهة بعد أن أوقعته قرعة دور ثمن النهائي في دوري أبطال أوروبا ضد سالزبورغ النمسوي، علماً أنه كان على الموعد مع مواجهة أتلتيكو مدريد الإسباني لولا إعادة القرعة لخطأ تقني.   وافتتح بايرن التسجيل أمام مدرجات خالية في ملعب أليانز أرينا بسبب التدابير المتعلقة بجائحة فيروس كورونا مع ارتفاع عدد الاصابات، بعد أن سدد غنابري كرة صاروخية من خارج المنطقة تصدى لها الحارس لتتهيأ أمام مولر من مسافة قريبة تابعها في الشباك (7).   وكاد أن يعادل فولفسبورغ بعد دقائق بعد أن توغل الهولندي فوت فيغهورست إلى داخل المنطقة وكان منفرداً بالحارس مانويل نوير الذي خرج في الوقت المناسب للتصدي لمحاولته (9).   وكاد أن يسجل ليفاندوفسكي الهدف الثاني بعد أن تابع الكرة التي تصدى لها الحارس البلجيكي كوين كاستيلس، إلا أنها علت العارضة (11).   وأتيحت فرصة أخرى أمام البولندي عندما وصلت عرضية إلى مولر داخل المنطقة، مررها برأسة إلى المهاجم الذي تابعها رأسية أيضاً تصدى لها الحارس (27).   وتوالت الفرص بعد الاستراحة وأبعد كاستيليس تسديدة قوية من الشاب جمال موسيالا لتتهيأ أمام سانيه سددها فوق العارضة (55).   وضاعف أوباميكانو القادم هذا الموسم من لايبزيغ تقدم الفريق البافاري بعدما وصلت الكرة إلى مولر داخل المنطقة من سانيه، رفعها جميلة قصيرة إلى قلب الدفاع الفرنسي الذي تابعها رأسية في الشباك (56).   ولم يتأخر سانيه لإضافة الثالث بتسديدة رائعة بيسراه من مشارف المنطقة لولبية إلى يمين الحارس البلجيكي (59).   ونجح ليفاندوفسكي بتحطيم الرقم القياسي بعد أن رفع أوباميكانو كرة جميلة خلف المدافعين، وصلت إلى موسيالا داخل المنطقة مررها مباشرة برأسه إلى “ليفا” الذي تابعها “على الطائر” مسجلاً هدفه الثامن عشر في الدوري هذا الموسم في صدارة ترتيب الهدافين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى